التخطي إلى المحتوى
رحلات قطر ليست لتحليل المباريات فقط.. مورينيو يغازل سان جيرمان لإنقاذ مستقبله الغامض

أكثر من زيارة إلى قطر وظهور متكرر في قنوات bein sports لتحليل مباريات الدوري الإنجليزي وغيرها من المواجهات الهامة.. هذا أبرز ما يفعله جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد منذ بداية عام 2019 وحتى الآن.

تواجد باستمرار في الدوحة للظهور على الشاشة وتحليل المباريات هذا هو ما يعرفه الجميع، ولكن ما لا تعرفه الجماهير أن مورينيو خلال الفترة السابقة كان يغازل إدارة نادي باريس سان جيرمان لإقناعهم بتولي تدريب الفريق في الموسم المقبل.

“أريد الفوز ببطولة دوري خامسة وبدوري أبطال أوروبا مرة أخرى مع ناد ثالث، يمكنني أن أتخيل نفسي مدربا في الدوري الفرنسي”.. جوزيه مورينيو – يناير 2019

صحيفة “ديلي ريكورد” البريطانية كشفت في تقريرا لها أن مورينيو معجب بالهيكل الإداري والتنظيمي في نادي سان جيرمان، ما جعله يلمح إلى إدارة النادي الفرنسي برغبته في تدريب الفريق.

إعجاب مورينيو بإدارة سان جيرمان وهيكلة قطاع كرة القدم لم يقف عند هذا الحد، وكشفت الصحيفة أيضا أن “سبيشال وان” كان له دورا في قرار العملاق الباريسي بعدم تجديد تعاقد أدريان رابيو لاعب وسط الفريق.

حيث أن مورينيو يعد صديقا شخصيا لـ أنترو هنريك المدير الرياضي للنادي الباريسي والذي قرر تجميد اللاعب لنهاية تعاقده في الصيف، وسبق للثنائي أن عملا معا في نادي بورتو البرتغالي عندما قاده للفوز بدوري أبطال أوروبا عام 2004.

مفاجأة أخرى كشفتها الصحيفة الإنجليزية بحسب أحد المقربين من مورينيو وهو أن النادي الفرنسي دخل في مفاوضات مع المدرب البرتغالي في عام 2016 وقبل أن يتولى تدريب مانشستر يونايتد الإنجليزي، لكن مفاوضات الطرفين حول راتب المدرب لم تصل إلى نهاية متفق عليها.

من ناحية إدارة سان جيرمان فهي تتمسك باستمرار توماس توخيل في تدريب الفريق، لكن الخروج المفاجئ أمام مانشستر يونايتد من دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا فتح أبواب التكهنات أمام إمكانية رحيل المدرب الألماني عن العملاق الباريسي.

8 سنوات منذ استحواذ رجل الأعمال القطري ناصر الخليفي على نادي باريس سان جيرمان لم ينجح الفريق خلالها في الوصول ولا مرة إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا. هذا ما يعول عليه مورينيو في إقناع إدارة سان جيرمان أن يكون هو من يقف في المنطقة الفنية بملعب حديقة الأمراء.

أين سيذهب مورينيو؟

التقارير الفرنسية تشير إلى رغبة سان جيرمان في عدم إقالة توخيل، واستمرار المدرب الألماني مع الفريق الفرنسي يعني وضع مورينيو في موقف صعب لأن الفريق ذو اللون الأزرق كان الخيار الأمثل في الفترة المقبلة للـ”سبيشال وان”.

أما على الجانب الإنجليزي يبدو أن عودة مورينيو لأحد فرق البريميرليج أمرا غير مطروحا في الفترة المقبلة بعد إقالته من تدريب مانشستر يونايتد قبل عدة شهور وتعيين أولي جونار سولشيار بدلا منه والذي قاد الشياطين الحمر لتحقيق نتائج جيدة في الدوري ودوري الأبطال.

الأمور صعبة أمام مورينيو للعمل في فرنسا أو إنجلترا. والأمر ذاته في إيطاليا.

التقارير تشير إلى اقتراب ماسيميليانو أليجري من ترك يوفنتوس في الصيف ولكن هذا لا يعني أي شيء بالنسبة لمورينيو بسبب العلاقة المتوترة بين المدرب والنادي الإيطالي بعد تصريحه في وقت سابق قائلا “لا يمكنني الذهاب إلى هناك لأنهم يكرهونني”.

إنتر ميلان ناديه السابق.. لا تنطبق مواصفات النادي مع تصريحات مورينيو السابقة بأنه يرغب في الفوز ببطولة دوري خامسة ودوري أبطال مع ناد ثالث.

كذلك تشير التقارير الواردة من إيطاليا أن إنتر ميلان وضع أنطونيو كونتي بديلا محتملا لتدريب الفريق في حالة رحيل لوتشيانو سباليتي المدير الفني الحالي للفريق ذو اللونين الأزرق والأسود.

إذا ماذا عن فرصة عمل في ألمانيا؟ قد يكون هناك احتمالا ضعيفا أن يدخل مورينيو دائرة اهتمامات نادي بايرن ميونيخ في حالة إقالة نيكو كوفاتش مدرب الفريق الحالي لعدم تقديمه مستوى جيد مع العملاق البافاري في أول موسم له. كذلك الخروج من دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ 8 سنوات.

“أنا رجل عمل في 4 دول مختلفة وأحب معرفة الثقافات الأخرى.. والعمل في بطولة جديدة سيكون تجربة رائعة”

البرتغال وإنجلترا وإيطاليا وإسبانيا شاهدون على فوز مورينيو ببطولة الدوري.. ولقب دوري الأبطال بورتو وإنتر ميلان.

والآن.. علينا الانتظار لمعرفة ما هي البلد الجديدة والفريق الجديد الذي سيشهد عودة مورينيو ذو الـ54 عاما للتدريب وخوض تحدي الفوز ببطولة الدوري الخامسة ولقب دوري الأبطال الثالث.

اقرأ أيضا:

صلاح: يقولون على من سجلوا نفس عدد أهدافي أنه أفضل مواسمهم.. وينتقدوني أنا

صلاح يكشف ما قاله كلوب له ويُصرح: أعتقد أن الجماهير ستحتسب الهدف لي

بالفيديو – رأسية صلاح في الـ+90 تشعل المنافسة.. ليفربول يهزم توتنام بصعوبة ويستعيد الصدارة

النجوم والداخلية يتعادلان لصالح 4 فرق في صراع الهبوط الأحد، 31 مارس 2019 – 19:50

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *