التخطي إلى المحتوى
فجر السعيد تُغازل إسرائيل مرة أخرى بالسخرية من “حماس”.. وتل أبيب ترد

فجر السعيد تُغازل إسرائيل مرة أخرى بالسخرية من "حماس".. وتل أبيب ترد فجر السعيد

رام الله – دنيا الوطن
أشاد حساب الخارجية الإسرائيلية على تويتر، بالإعلامية الكويتية فجر السعيد، بعد سخريتها من صواريخ “حماس”.

وقالت السعيد، عبر حسابها على تويتر: “سبحان الله كل صواريخ حماس التي تطلقها من غزة باتجاه إسرائيل لم توقع أضرار أو أي أصابات لدرجة أن الصاروخين الأخيرين لم يكلف الإسرائيليون خاطرهم حتى التصدي لها وما زال هناك من لا يفهم وما زال يمجد في حماس”.

ورد حساب الخارجية الإسرائيلية باللغة العربية على تويتر على تغريدة السعيد بأخرى جاء فيها: “نحييك على شجاعتك واعترافك بالحقيقة التي ينكرها أو يتجاهلها البعض، تحية لكل قلم وصوت جريء في الشرق الأوسط يعترف بشجاعة بالحقيقة دون خوف”.

وكانت الجيش الإسرائيلي أعلن عن رصد صاروخين أُطلقا من قطاع غزة على منطقة تل أبيب الكبرى، حيث دوت صافرات الإنذار.

 وقال الجيش الإسرائيلي إن القبة الحديدة لم تعترض الصاروخين وإنهما سقطا في أرض خالية دون وقوع أضرار.

ويبدو أن السعيد مُتابعة غير جيدة للأخبار، فقد قامت إسرائيل بالرد عبر 100 غارة جوية على مناطق متفرقة في قطاع غزة.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن بنفسه أنه قصف أهدافا في قطاع غزة ردا على إطلاق الصاروخين.

ولم تكن المرة الأولى التي تُغازل فيها الكاتبة الكويتية إسرائيل، حيث ظهرت على الإعلام الإسرائيلي لأول مرة في مقابلة لها مع قناة “كان” الإسرائيلية.

وقالت السعيد خلال لقائها “نمد يد السلام لإسرائيل”، ودعت للتطبيع مع إسرائيل، وكان قد سبق أن لوّحت بطلبها من قبل، ما أثار ضدها موجة من الانتقادات بين رواد التواصل الاجتماعي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *