التخطي إلى المحتوى
بالفيديو – ابتسامة زيدان تضيء برنابيو.. ريال مدريد يتجاوز سيلتا في مباراة عودة “المنفيين”

حقق ريال مدريد في المباراة الأولى تحت قيادة مدربه الجديد زين الدين زيدان، بانتصاره على ضيفه سيلتا فيجو بهدفين مقابل لا شيء على ملعب سانتياجو برنابيو، في الجولة 28 من الدوري الإسباني.

هدفا ريال مدريد سُجلا بواسطة فرانسيسكو ألاركون “إيسكو” وجاريث بيل في شوط المباراة الثاني.

ليرفع ريال مدريد رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثالث بالدوري الإسباني، بفارق نقطتين مؤقتا عن أتليتكو الثاني، و9 نقاط مؤقتا عن برشلونة المتصدر.

بينما تجمد رصيد سيلتا عند 25 نقطة في المركز 18.

ريال مدريد حقق فوزه الأول على ملعبه سانتياجو برنابيو بعد 4 هزائم متتالية، إذ يرجع فوزه الأخير في معقله إلى 3 فبراير أمام ديبورتيفو ألافيس.

أما المدرب زيدان العائد لتدريب ريال مدريد هذا الأسبوع خلفا لـ سانتياجو سولاري، فخاض مباراته رقم 150 كمدرب للميرنجي، ليستأنف ما بدأه في ولايته الأولى.

زيدان يحتل المركز السابع على قائمة أكثر المدربين قيادة لـ ريال مدريد تاريخيًا، بفارق 96 مباراة عن فيسنتي دل بوسكي صاحب المركز الثاني.

تشكيلة زيدان لمباراته الأولى بعد العودة شهدت إقحام عدة لاعبين كانوا مهمشين تحت قيادة المدرب السابق سانتياجو سولاري، هم الثلاثي: إيسكو، مارسيلو، كيلور نافاس.

نافاس بدأ المباراة على حساب البلجيكي تيبو كورتوا الذي بقى على مقاعد البدلاء، فيما شارك مارسيلو بدلا من الشاب سيرخيو ريجيلون.

الحارس الكوستاريكي صمم على خطف الأضواء في الدقيقة 16 بتصدٍ مميز أمام رأسية ماكسي جوميز.

ريال مدريد من جانبه لم يهدد مرمى سيلتا كثيرا في أول 30 دقيقة، باستثناء تسديدة توني كروس بعيدة المدى التي مرت مباشرة أعلى العارضة في الدقيقة 27.

أخطر هجمات الشوط الأول حلت في الدقيقة 30 عندما أطلق جاريث بيل تسديدة قوية من مسافة قريبة ارتدت من عارضة سيلتا ومنعت الويلزي من افتتاح أهداف حقبة زيدان.

مارسيلو العائد للتشكيلة الأساسية حاول بدوره مباغتة روبن بلانكو حارس سيلتا، لكن تسديدته وجدت تصديا واثقا من الحارس الجاليثي، لينتهي الشوط الأول على التعادل.

شوط الأهداف

في الشوط الثاني كان ريال مدريد أكثر دقة، فهَز شباك سيلتا بالدقيقة 56 بتسدية لوكا مودريتش، هدفٌ احتسبه الحكم دون مشاكل، إلا أن تقنية حكم الفيديو المساعدة كان لها رأي آخر.

بعد أكثر من دقيقتين من المداولات، قرر الـVAR إلغاء الهدف بداعي وجود تسلل على رافاييل فاران “المتداخل” في اللعبة رغم عدم لمس الكرة.

حسرة لاعبي ريال مدريد على الهدف الملغي لم تدم، فسجّل إيسكو ألاركون هدفا حقيقيا هذه المرة بعد فاصل مهاري من ماركو أسينسيو وتمريرة حاسمة دقيقة من كريم بنزيمة، وتقنية الفيديو أكدت صحته هذه المرة.

إيسكو سجّل أول هدف له في الدوري على ملعب سانتياجو برنابيو منذ هدفه في شباك سيلتا بالجولة 37 من الموسم الماضي.

صانع الألعاب الإسباني لم يلعب أي مباراة كأساسي في الدوري مع ريال مدريد طوال حقبة سانتياجو سولاري، واستطاع تسجيل هدفه الثاني في الدوري هذا الموسم.

الويلزي جاريث بيل سعى لإثبات جدارته، فراوغ عدة مدافعين بشكل أنيق في الدقيقة 67، إلا أنه سدد برعونة بعد أن فقد توازنه، ليتصدى الحارس بلانكو.

بيل أهدر مرة، ولم يكن ليهدر الأخرى، فسجّل بعد 10 دقائق بتسديدة يمينية جديدة بعد تمريرة من مارسيلو.

الهدف هو الرقم 102 للويلزي بقميص ريال مدريد، في المركز الثامن بقائمة أفضل الهدافين التاريخيين الأجانب للميرنجي، وبفارق هدفين عن الظاهرة رونالدو.

أما هذه التمريرة الحاسمة، فهي الأولى لـ مارسيلو في الدوري منذ 10 أشهر، تحديدا منذ تمريرته لزميله السابق كريستيانو رونالدو بمواجهة فياريال في الجولة 38 من الدوري للموسم الماضي.

فوز ريال مدريد أعاد بعضا من الهدوء في العاصمة المشتعلة، بينما زاد من متاعب سيلتا الذي صار مهددا بالتراجع إلى المركز 19 -قبل الأخير-.

هذا المقال "بالفيديو - ابتسامة زيدان تضيء برنابيو.. ريال مدريد يتجاوز سيلتا في مباراة عودة "المنفيين"" مقتبس بواسطة موقع الأمل نيوز مصر وقمنا بإقتباسة من موقع (في الجول) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو في الجول.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *